پنج شنبه 14 ربیع‌الثانی 1441 فارسي|عربي
الصفحة الرئيسية|إيران|الاسلام|اللغة الفارسیة و آدابها|اسئله و الاجوبه|اتصل بنا|الاتصالات|خريطة الموقع
العنوان
iran
کرمانشاه - المسجد التجمّعي
الدخول
اسم المستخدم :   
الرمز :   
 
Captcha:
[اشاره القبول]
NewsletterSignup
الاسم :   
ايميل (البريد) :   


  الطبع        ارسل لصديق

افتتاح کل من دورة اللغة الفارسیة و الدورة الخامسة عشر للخط النستعلیق

افتتاحیة دورتی اللغة الفارسیة و الخط النستعلیق للسنة الدراسیة 2019/2020

 

أشرف السيد " ميثم فراهاني" مدير القسم الثقافي لسفارة الجمهوريّة الإسلامية الإيرانية بتونس  صبيحة يوم الثلاثاء الموافق لتاريخ 24 سبتمبر 2019 على افتتاح دورتي خط النستعليق الفارسي واللّغة الفارسية بحضور كل من السيد " روح الله پیربالا" قنصل سفارة الجمهوريّة الإسلامية الإيرانية بتونس و "الأستاذ الجيلاني الغربي" المختص في تعليم خط النستعليق الفارسي و الأستاذ "منصف الحامدي" المختص في تعليم اللّغة الفارسية و طلبة صفي اللغة الفارسية و خط النستعليق من تونس و خارجها.

و ضمن الافتتاحية أكد السيد " ميثم فراهاني" على أهميّة اللّغة الفارسية و خط النستعليق الفارسي في المستشارية الثقافية لكونهما من أبرز الأنشطة العلمية و الثقافية السنوية حيث تحظى باهتمام بارز من قبل الطلبة و الباحثين و الأساتذة مشيرا ضمن الصدد إلى تسجيل القسم الثقافي نتائج مشرّفة جدا ضمن مختلف الدورات  التكوينية . هذا و أضاف أنّ فن خط النستعليق الفارسي هو فن عريق قد سجّل بصمته الإبداعية في تاريخ الفنون المتميزة وفقا لآلياته و ضوابطه الفنية المتميزة عبر العصور . حيث يجمع بين فني النسخ والتعليق مؤكدا في السياق أنّه سيشرف شخصيا على إرسال بعض الطلبة إلى إيران والذين تقدموا بمطلب للإدارة قصد مواكبة بعض الورشات الفنية في إحدى المدن الإيرانية أو في العاصمة طهران.  كما سيسعى إلى تفعيل بعض الدورات التكوينية في اللّغة الفارسية في إيران خلال صائفة 2020 ، هذا فضلا عن تنظيم بعض الندوات الثقافية والورشات العلمية و الفنية بمشاركة بعض النخب الإيرانية في شتى المجالات بالمستشارية الثقافية و بالجمهوريّة الإيرانية.

و في الإطار ذاته عرض الأستاذ "الجيلاني الغربي" المختص في تدريس خط النستعليق الفارسي بالمستشارية الثقافية لأكثر من عشر سنوات بعض المعطيات الهامّة حول آليات التدريس و البيداغوجيا المطروحة كما قام بتقديم بعض التوصيات للطلبة قصد العناية بهذا الفن العريق وتفعيل خصوصياته الفنية و المعرفية. هذا و طرح بعض المقترحات منها تنظيم بعض الدروس أو الحصص للمستوى الثالث و إدماج تحليل خطوط أخرى على غرار "خط النسخ و خط الثلث" مؤكدا أنّ البرنامج السنوي لهذه الدورة 2019-2029 ( الدورة الخامسة عشرة) ستحظى بتقديم معرض آخر السنة بإشراف السيد " ميثم فراهاني" بالمستشارية الثقافية أو بإحدى الفضاءات الثقافية في العاصمة تونس يعرض من خلاله أبرز اللوحات و التجليات الفنية في خط النستعليق الفارسي من قبل الطلبة النجباء.

و ضمن كلمة الدكتور " منصف الحامدي" المختص في تعليم اللّغة الفارسية بالجامعات التونسية فقد تطرق إلى طرح بعض التوصيات الهامّة في الشأن التعليمي و التربوي ضمن تعلّم اللغة الفارسية مؤكدا أنّ آليات و تقنيات التعليم تختلف من أستاذ إلى آخر و من مستوى إلى آخر و أنّ عمق الحضارة الإسلامية قائمة بالأساس على علوم الفرس على غرار كتابات" سيبويه و الفارسي وغيرهما" من العلماء المؤسسين لروافد الحضارة الإسلامية في العالم الإسلامي مبرزا في الإطار أنّ الشخصية الإيرانية بصفة عامّة تتميز بالصبر و بتحمل الصعوبات و أنّ تعلّم اللّغة الفارسية يحتاج إلى مجهودات كبيرة لضمان النجاح و التفوق و الانفتاح مضيفا في السياق أنّ اللّغة الفارسية لغة عشق و محبة باعثة للطاقة الإيجابية و تدفع الآخر نحو العطاء و استشراف المستقبل بكل تجلياته الإنسانية و المعرفية فاللّغة هي فن التواصل و الارتباط و فن تبليغ المعرفة كما أنّ فن خط النستعليق هو فن الصورة و إظهار المعلومة في صورة جدلية قائلا إنّ " الفن يجمع بين حبين هما حب الجمال و حب الكمال".

و ضمن الافتتاحية أكد السيد " روح الله پیربالا" قنصل سفارة الجمهوريّة الإسلامية الإيرانية بتونس أن العلاقات بين تونس و إيران متينة و أن هناك بعض الاتفاقيات الهامّة بين البلدين  الشقيقين و قد أشار إلى أنّ سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية بتونس تخدم المواطن التونسي بتقديم عدّة أنواع من التأشيرات ذات القيمة الرمزية مقارنة بسفارة تونس في إيران على غرار تأشيرة دخول و تأشيرة سياحية و تأشيرة صحافة و تأشيرة حق العمل و غيرها كما تشرف السفارة على تمكين بعض وكالات الأسفار التونسية بتسهيلات إدارية هامّة و أحيانا توفر لهم تأشيرات مجانية وفي ظرف يوم واحد مشيرا إلى أنّ السفارة في خدمة المواطنين و المواطنات التونسيين والتونسيات في مختلف المقترحات الخاصّة بالسفر و زيارة إيران في إطار العلاقات الدولية التونسية الإيرانية . كما دعا في الإطار الطلبة المولعين بزيارة إيران إلى التقدم بطلب رسمي للسفارة والتسجيل بالموقع الرسمي للتأشيرة فضلا عن الاطلاع عن كافة المعطيات الخاصة بالتأشيرة عبر الموقع الالكتروني.

 

و ضمن اختتام الفعاليات تطرق بعض الطلبة إلى تقديم بعض التساؤلات حول برامج الدورتين خلال السنة الدراسية 2019 -2020 و طرح بعض المقترحات العلمية و التكوينية قصد المتابعة والتأطير. و في الأثناء تقدم الحضور بكلمة شكر و امتنان إلى السيد " ميثم فراهاني" مدير القسم الثقافي لسفارة الجمهوريّة الإسلامية الإيرانية بتونس لمدى حرصه على متابعة الملفات المطروحة والإشراف على إنجاح هذه الدورات. كما تقدم الأستاذ فراهاني بكلمة شكر و تقدير لكافة الأساتذة و الطلبة الذين حضروا و واكبوا هذه الفعاليات بكل جديّة و حزم راجيا لهم التوفيق و السداد في مسيرتهم الدراسية و التربوية و المهنية.

 


13:09 - 23/09/2019    /    الرقم : 736345    /    عرض التعداد : 36







البحث
البحث الرقي البحث في وب
banners
ايت الله خامنه اي

دائرة المعارف الاسلامية

رياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية

الاستبيان

وكالة الانباء القرآنية العالمية

س.اي.د
vote
الاستطلاع مغلق
UsersStats
زائر الصفحة: 181706
زوار اليوم : 47
زائر الصفحة : 253707
الزوار المتواجدون الآن : 2
وقت الزيارة : 1.0313

الصفحة الرئيسية|إيران|الاسلام|اللغة الفارسیة و آدابها|اسئله و الاجوبه|اتصل بنا|الاتصالات|خريطة الموقع